ألم الأرداف


المستقيم، ردف | طب الروماتيزم | ألم الأرداف (Symptom)


الوصف

يتضمن ألم الأرداف أي نوع من عدم الراحة في منطقة الأرداف. تتكون الأرداف من ثلاث عضلات ألوية خلف الحوض التي تساعد على دعم الجسم أثناء الوقوف وتمكين العديد من حركات الساقين والوركين والجذع. الأرداف تحتوي أيضا على العديد من الأعصاب والأوعية الدموية، في حين ان طبقاتالدهون بعملكوسادة للحوض عند الجلوس.

الأسباب

العديد من الظروف والأمراض يمكن أن يسبب ألم في الأرداف: الإصابة والأنشطة -المرتبطة تسبب ألم الأرداف (كسور العظام والاختلالات، كدمات، وتشنجات العضلات، الاجهاد، التهاب الأوتار)؛ الأمراض (خراج الشرج، الشق الشرجي، البواسير، الكيس الشعرية).

وتتراوح هذه الأنواع من الإزعاج المؤقت، مثل الكدمات والقوباء المنطقية، إلى الأمراض الأكثر خطورة ذات العواقب الطويلة الأجل، مثل السرطانات والتهاب المفاصل العجزي الحرقفي. يجب تقييم جميع الأعراض المتعلقة بآلام الأرداف من حيث شدة، ومدة، والموقع، وعوامل تفاقم أو تخفيف، وبالنظر الي وجود أو عدم وجود مشاكل طبية مصاحبة من أجل تحديد السبب بالضبط.

يمكن لأي شخص أن يتأثر بألم الأرداف. يمكن وصف الألم الأرداف بعدة طرق، مثل الضغط، الخدر، الوخز أو الحرق.

التشخيص والعلاج

اعتمادا على السبب، ألم الأرداف يمكن أن يبدأ فجأة يختفي نسبيا بسرعة، مثل كدمة بسبب إصابة طفيفة. ألم الأرداف يمكن أيضا أن يتطور مع مرور الوقت ويحدث بشكل متقطع، مثل مع عرق النسا. مضاعفات آلام الأرداف تختلف اعتمادا على المرض الكامن، والأضطراب والحالة. ألم الأرداف الناجمة عن الاجهاد الخفيف أو فرط الاستخدام عادة يستجيب للعلاجات المنزلية، مثل الراحة والثلج، والأدوية المضادة للالتهابات دون وصفة طبية.

...