احمرار جلد البطن


بطن | طب الأمراض الجلدية | احمرار جلد البطن (Symptom)


الوصف

احمرار جلد البطن هو الطفح الجلدي الذي يمكن أن يكون رد فعل على شيء قد استهلكه الشخص.

الأسباب

الطفح الجلدي يمكن أن يتطور بسبب العقاقير القوية، واستهلاك شيء سام أو يطلق هسموم. الأسباب الأكثر شيوعا للطفح الجلدي على البطن هي العدوى. أي عدوى في المعدة يمكن أن تتطور الطفح الجلدي على الجلد الخارجي للبطن. أنواع مختلفة من الالتهابات غالبا ما تصل إلى المعدة أو البطن من خلال ما نأكله أو شربه.

التهاب الجلد التماسي أو التهاب الجلد يحدق بسبب رد فعل سلبي على شيء يتفاعل مع الجلد، بما في ذلك المواد الكيميائية الموجودة في المنظفات والصابون أو العطور. على سبيل المثال، طفح جلدي على المعدة يمكن أن يحدث إذا كانت ترتدي قميص جديد أو بلوزة أو بعد غسله بمنظف ذو علامة تجارية جديدة . وأشكال أخرى من التهاب الجلد التماس تشمل التعرض لبعض النباتات، مثل البلوط السام أو اللبلاب، عظ الحيوانات، أو لدغ الحشرات. مرض لايم يحدث بسبب لدغة القراد ويمكن أن يظهر لأول مرة كدائرة مع شكل عين الثور، ثم يتكور إلى طفح جلدي.

وهناك مصادر خطيرة محتملة للطفح الجلدي هي الحساسية للأغذية والأدوية. الفول السوداني والمحار والفراولة والأفوكادو ليست سوى بعض من الأطعمة التي يمكن أن تؤدي إلى الحساسية. هذه الأطعمة قد تسبب ردود فعل خفيفة. ومع ذلك، في بعض الحالات يمكن أن تتطور ردود الفعل إلى حالات يحتمل أن تكون مهددة للحياة تتميز بالتقيؤ، وصعوبة في التنفس، وتورم. الفرفرية التحسسية هي رد فعل تحسسي خطير، وغالبا ما يهدد الحياة، يمكن أن يسبب طفح جلدي، ولكن يمكن أن يؤثر أيضا على المفاصل والجهاز الهضمي والكلى.

التشخيص والعلاج

في بعض الأحيان طفح البطن الجلدي يمكن أن يحدث بسبب تهيج الجلد الجاف ومد في مثل هذه الحالات يمكن علاجه بسهولة من خلال العلاجات الموضعية والكريمات. ولكن إذا لم يحدث ذلك فمن المهم استشارة الطبيب. وذلك لأن العدوى أو بعض المواد السامة في البطن يمكن أن تسبب الطفح الجلدي. العلاجات الموضعية أو العلاجات بدون وصفة طبيةلن تساعد و ذلك لان العدوى أو المواد السامة قد تطور بعض المضاعفات الأخرى التي يمكن أن تكون قاتلة.

...