آلام في المعدة (الغثيان)


بطن | الطب العام | آلام في المعدة (الغثيان) (Symptom)


الوصف

آلام المعدة والغثيان هم الألم المحسوس في المنطقة بين الصدر والفخذ، وأيضًا يطلق عليها منطقة المعدة أو البطن. علي سبيل المثال يمكن للشخص أن يشعر بألم إذا كان لديه تشنج في البطن أو المعدة بسبب التهاب الجهاز الهضمي الفيروسي. وأحياناً يمكن لظروف مهددة للحياة مثل سرطان القولون أو التهاب الزائدة الدودية أن تسبب ألم بسيط أو لا ألم علي الإطلاق.

اسبابه

الآلم قد يكون معمم، مما يعني أن الشخص يشعر به في أكثر من نصف البطن. هذا هو المميز لفيروس المعدة، وعسر الهضم أو الغازات. إذا أصبح الألم أكثر كثافة، قد يكون سببه انسداد في الأمعاء.

يقع الألم في منطقة واحدة فقط من البطن. ومن الأرجح أن هذا النوع من الألم هو علامة على وجود مشكلة مع عضو مثل الزائدة الدودية، المرارة أو المعدة. آلام المغص (تشنجات) عادة ليست خطيرة وأكثر احتمالا بسبب الغاز والانتفاخ. في كثير من الأحيان يليها الإسهال. وتشمل العلامات الأكثر إثارة للقلق الألم الذي يحدث في معظم الأحيان ويستمر أكثر من 24 ساعة أو يرافقه الحمى.

المغص هو الألم الذي يأتي هلي هيئة أمواج وعادة ما يبدأ وينتهي فجأة، وغالبا مكثفة. حصى الكلى وحصى في المرارة هي الأسباب الشائعة لهذا النوع من آلام البطن. الأسباب الأقل خطورة لآلام البطن تشمل: الإمساك، متلازمة القولون العصبي، الحساسية أو التعصب للأدوية (مثل عدم تحمل اللاكتوز)، التسمم الغذائي أو انفلونزا المعدة.

التشخيص والعلاج

سيتم اعتماد خطة العلاج تبعا للحالة التي يعاني منها المريض. على سبيل المثال، تشمل معالجة آلام المعدة أدوية مثل المضادات الحيوية التي يتم أخذها من قبل الأشخاص المشخصين بالتهاب المعدة أو التهاب القولون العصبي، من أجل قتل البكتيريا المسؤولة عن التسبب في آلام المعدة والغثيان. واحدة من أفضل العلاجات لآلام المعدة في حالة حصوات المرارة، يتضمن شرب الكثير من الماء لإزالتها بشكل طبيعي. ويمكن استخدام الإجراءات الجراحية لإزالة حصوات المرارة إذا كان الألم لا يطاق على العموم، والحفاظ على اتباع نظام غذائي صحي، وانخفاض في الدهون، وعلى نفس القدر من الأهمية للتغلب على هذه المشاكل في المعدة.

...