التهاب البلعوم (التهاب الحلق)


حلق | أمراض الجهاز الهضمي | التهاب البلعوم (التهاب الحلق) (Symptom)


التهاب البلعوم هو التهاب في الحلق، وعادة ما تسببه العدوى. يمكن أن تسبب العدوى أحيانا التهاب اللوزتين أيضا. التهاب البلعوم يمكن أن يكون حاد أو مزمن.

يبدأ الحلق في الجزء الخلفي من الفم والأنف ويرتبط بالمريء والقصبة الهوائية والحنجرة. التهاب الحلق هو إحساس مؤلم كحرق أو خدش في الجزء الخلفي من الحلق، ويسبب الألم عند البلع، وأحيانا الألم في الرقبة. معظم التهابات الحلق سببها الفيروسات ويمكن علاجها بسهولة في المنزل. التهاب الحلق، اعتمادا على السبب، قد يستمر لمدة لا تتعدى 7-10 أيام.

أعراض التهاب البلعوم تختلف، اعتمادا على مدى إلتهاب الحلق و يمكن أن تشمل: التهاب في الحلق - ألم في الجزء الخلفي من الفم، والتي قد تكون خفيفة أو شديدة، صعوبة وألم عند البلع، وجع الأذن، والحمى - درجة حرارة أعلى من 37. 5 درجة مئوية، والشعور بالتوعك، وآلام في العضلات والسعال ، تضخم الغدد في العنق،و التهاب اللوزتين.

الأسباب

التهاب البلعوم عادة ما يكون بسبب عدوى بفيروس أو بكتيريا. معظم الناس الذين يعانون من التهاب البلعوم الحاد لديهم عدوى فيروسية مثل نزلات البرد. النوع الأكثر شيوعا من العدوى البكتيرية هو العقدية (المعروفة باسم بكتيريا الحلق). المهيجات (المواد المسببة للحساسية المحمولة جوا مثل العشب وحبوب اللقاح والدخان وتلوث الهواء، والرشاشات التي تحتوي على مواد كيميائية، والكحول) والمواد المسببة للحساسية يمكن أيضا تسبب التهاب الحلق المستمر (التهاب البلعوم المزمن).

من المرجح أن يكون لدى شخص ما التهاب مستمر في الحلق إذا كان يدخن أو عنده حالة طبية تؤثر على الفم أو الأنف أو الجهاز التنفسي العلوي (مثل حمى القش، التهاب الجيوب الأنفية أو السعال المزمن). التهاب البلعوم عادةيشفى من تلقاء نفسها. ...