اللسان الأسود المشعر


فم | علم الأسنان | اللسان الأسود المشعر (Symptom)


اللسان المشعر، ويطلق عليه أيضاً لسان أسود الزُّغابات، وعادة ما يكون حالة غير مؤذية حيث تحدث استطالة الحليمات (حليمات التذوق)؛ لتصبح خيطية أو شعرية الشكل مع لون أسود أو بني، مع إعطاء مظهر يشبه الشعر. يعتمد لون اللسان على الحالة الأساسية بالإضافة إلى وجود أي عوامل إضافية، مثل نوع الطعام المستهلك أو التبغ وتصبح باللون البني المصفر أو الأسود.

الأسباب

بعض عادات نمط الحياة يمكن أن تجعل الناس أكثر عرضة لتطوير اللسان الأسود المشعر. وهي تشمل: سوء نظافة الفم، التدخين والتبغ، شرب الكثير من القهوة أو الشاي، استخدام المضادات الحيوية، الجفاف، تناول الأدوية التي تحتوي على البزموت الكيميائي، قلة إنتاج اللعاب، استخدام غسول الفم الذي يحتوي على البيروكسيد بكثرة، البندق، أو المنثول، والتعرض للعلاج الإشعاعي إلى الرأس والرقبة. شعر اللسان الأسود هو أكثر شيوعا للرجال، والناس الذين يستخدمون المخدرات عن طريق الوريد، وأولئك الذين لديهم فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز).

التشخيص والعلاج

على الرغم من أنه قد يبدو مقلقا، اللسان المشعر نفسه غير مؤذي (على الرغم من أنه يعتقد أن يكون مرتبط بتطوير مرض القلاع). هذه الحالة لا تنطوي على أي نوع من البكتيريا أو الفطريات وعموما ما يتلاشى من تلقاء نفسه، والعلاج الموصى به هو تنظيف اللسان بفرشاة أسنان ناعمة مرتين في اليوم الواحد. يتم سرد اللسان المشعر الأسود كأحد الآثار الجانبية المحتملة من أخذ البنسلين المضادات الحيوية، و أيضا الفيتامينات. ...