ضعف الساقين


الساقين | طب الروماتيزم | ضعف الساقين (Symptom)


يمكن أن يحدث ضعف الساق كجزء من شعور عام من الضعف في جميع أنحاء الجسم، أو قد يتطور في واحد أو كلا الساقين. يحدث ضعف حقيقي عندما تفقد العضلات قوتها، ولكن الناس غالبا ما ينظرون إلى أن عضلاتهم ضعيفة عندما يشعرون بالمرض أو التعب. في هذه الحالات ليس هناك فقدان حقيقي في وظيفة العضلات. يمكن للظهور المفاجئ للضعف العضلي أن يكون علامة على السكتة الدماغية، وهي حالة يحتمل أن تهدد الحياة التي يحرم فيها جزء من الدماغ من الأوكسجين.

الأسباب

من بين الأسباب الأكثر شيوعا لضعف الساق عرق النسا (باللاتينية: Sciatica)، هو الألم الذي يحدث على طول مسار العصب الوركي، من أسفل الظهر من خلال الوركين والأرداف وأسفل كل ساق. بالإضافة إلى ضعف في جزء واحد من الذراع أو الساق، قد تحدث أعراض أخرى مثل الوخز، و الشعور بالحرق أو ألم.

الأمراض العصبية والعضلية، مثل الوهن العضلي الوبيل(Myasthenia gravis) (الاضطراب العصبي العضلي المناعي الذاتي الذي يسبب ضعف العضلات) والتصلب المتعدد (المرض الذي يؤثر على الدماغ والحبل الشوكي مما يسبب الضعف وصعوبات التوازن، وغيرها من المشاكل)، هي أسباب أخرى لضعف العضلات التي يمكن أن تحدث في الساقين. السموم مثل توكسين البوتولينوم وبعض الأدوية يمكن أيضا أن تسبب ضعف العضلات.

ضعف الساق قد تصاحبه أعراض أخرى، والتي تختلف اعتمادا على المرض الكامن، الاضطراب أو الحالة. الأعراض التي غالبا ما تسبب ضعف الساق قد تشمل أيضا أنظمة الجسم الأخرى. ضعف الساق قد يصاحب الأعراض الأخرى التي تؤثر على الساق بما في ذلك: تشنجات العضلات، الخدر، الشلل و الاحمرار. ...